2008-12-22

النفط دون 40 دولارا قرب أدنى مستوى منذ 4 أعوام

  • النفط دون 40 دولارا قرب أدنى مستوى منذ 4 أعوام
النفط دون 40 دولارا قرب أدنى مستوى منذ 4 أعوام

طرابلس(الملتقى الاقتصادي 18-12-2008) واصل النفط انخفاضه دون مستوى 40 دولارا للبرميل مقتربا من أدنى مستوى له منذ أكثر من أربعة أعوام في التعاملات الاسيوية اذ طغى ارتفاع مخزون النفط الخام الامريكي ودلائل جديدة على تباطؤ الطلب على أكبر خفض انتاجي لمنظمة أوبك. وتشهد أسعار النفط هبوطا مستمرا منذ تجاوزت مستوى 147 دولارا للبرميل في شهر الصيف/يوليو الماضي لتسجل مستوى قياسيا وبلغ الهبوط ما يقرب من ثلاثة أرباع القيمة بسبب تراجع الطلب على النفط بفعل الازمة المالية العالمية. ويتوقع كبار الخبراء الان أول انخفاض في استهلاك العالم من الطاقة منذ عام 1983 . وهبط الخام الامريكي الخفيف للعقود تسليم شهر أي النار/يناير 42 سنتا الى 39.64 دولار للبرميل بعد أن هبط في وقت سابق من اليوم نفسه الى 39.19 دولار للبرميل وهو أدنى مستوياته منذ شهر الصيف/يوليو2004 . وكان السعر انخفض ثمانية في المئة في اليوم السابق. وانخفض خام القياس الاوروبي مزيج برنت لعقود شهر النوار/فبراير 43 سنتا الى 45.10 دولار للبرميل. وقالت مؤسسة جيه.بي.مورجان في مذكرة بحثية انها خفضت تقديرها لسعر خام غرب تكساس الوسيط في العام المقبل الى 43 دولارا من 69 دولارا للبرميل. وفي اطار مساعيها لوقف هبوط أسعار النفط أعلنت منظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبك) خفض الانتاج بمقدار 2.2 مليون برميل يوميا على أن يبدأ سريانه في الاول من شهر اي النار/يناير وهو خفض يزيد قليلا عن التوقعات. وجاءت هذه الخطوة في أعقاب تخفيضات لاوبك بلغ حجمها الاجمالي مليوني برميل يوميا منذ شهر الفاتح/سبتمبر لكنها بدلا من أن تعزز أسعار النفط فانها زادت التشاؤم بشأن الطلب. ومع توقعات بأن يشهد الاستهلاك العالمي للطاقة أول انخفاض منذ 1983 فان الخطوة التي اتخذتها أوبك قد لا تكون كافية لوقف الاتجاه النزولي الحاد الذي خسر فيه النفط حوالي 107 دولارات منذ أن سجل أعلى مستوى له على الاطلاق والبالغ 147.27 دولار في شهر ناصر/يوليو الماضي.